النظرة المحرمة »

السلسلة الأخلاقية(6) – الانحلال الأخلاقي – النظرة المحرم (2)

السلسلة الأخلاقية(6) – الانحلال الأخلاقي – النظرة المحرم (2)

مقدمة :

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين  وصلى الله على محمد وآله الطاهرين

قبل برهة من الزمن كان للفساد وللانحلال الأخلاقي أمكان خاصة يرتادها مريدوها ، فمن يهوى الرذيلة والفسق والفجور يرتاد المراقص الليلية وأماكن الدعارة وشواطئ البحار ومراكز الفساد والفجور، لممارسة أقبح أنواع الفساد ومن ضمنها النظر للنساء العاريات الفاجرات اللواتي لا يعرفن خلقا ولا أدباً ولا حشمةً ، فاقدات للحياء وللتدين وللأخلاق ، أو لتنظر الفتاة والمرأة المؤمنة المسلة للرجال بما قد خلعوه من رداء الخلق والعفة والحياء ،.

ولكن مع التطور التنكلوجي المخيف لم يعد داع لذلك بل أضحى لمن يرغب بمشاهدة هذه الأمور من كلام وسماع ونظر لتلك النساء العاريات ، أو للرجال المتهتك الفاقد لجميع أنواع الخلق والمروءة  أن يدخل لغرف الانترنت ولصفحاتها او يشاهد القنوات المخصصة لذلك

التي تهدف لزرع الفساد وغرس بذرة الفجور والخيانة والفسق وقلة التدين والبعد عن الله عز وجل  بين المجتمع بين الشباب والشابات بين الصغير والكبير وبين الزوج والزوجة وبين الأسرة والمجتمع .

فما تَكلم عنه الغرب وخطط له من أكثر من خمسين سنة من أنه سيغزو الشرق في بيوتهم وفي غرف نومهم قد حصل

فهذا التلفاز وما يحتويه وهذا الحاسب الالكتروني وهذه الأجهزة النقالة بجميع فئاتها مع برامجها وصفحاتها التي تتصل بجميع العالم عبر الانترنت ، أضحت ممهدةً  الطريق لجميع الناس بأن يرتادوا هذه الأماكن أن يستسلموا لشهواتهم ورغباتهم .

فانشغل الفرد المسلم المؤمن بمشاهدة تلك الرذائل ،عن هدفه السامي وهو الوصول إلى الله عز وجل ، وتأدية رسالة الشريفة .

وللأسف بات مجتمعنا من شبابه وشاباته وصغاره وكباره رهينة لتلك الصفحات ممن جعل بعضهم يطلب العون من الله عز وجل ومن السادة الأطهار عليهم السلام لينقذه من سهام إبليس.

 

فأحبب في هذه الحلقات أن أسلط الضوء عن هذا الأمر المهم وهو خيانة العين وحرمة النظر وما له من عواقب وخيمة في الدنيا والآخرة

نسأل الله سبحانه وتعالى التوفيق والسداد

 

يتبع …

بقلم السيد عباس السيد إبراهيم أبو الحسن 

 

لمتابعة جميع حلقات السلسة الأخلاقية الدخول على هذا الرابط 

http://abbassboelhassan.com/portal/?cat=136

 

 

المتفقهون لنشر علوم آل محمد صلوات الله عليهم أجمعين 
واتس اب : 0096178842620
فيسبوك : المتفقهون 
تويتر : Almotafkhon@
انسغرام : Almotafkhon
موقع : http:\\abbassboelhassan.com\portal
 

لا توجد تعليقات، كن الأول بكتابة تعليقك